main_photo_ar

أحكام جديدة في حق المتابعات ضمن خلية "النساء العشر" واللجنة المشتركة تستنكر


طنجة7
2018-01-19


أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا مكافحة الارهاب بملحقة محكمة الاستئناف بسلا، الخميس، أحكاما تراوحت بين أربع وخمس سنوات حبسا نافذا في حق ثلاث متهمات توبعن من أجل قضايا تتعلق بالإرهاب.
وقضت في حق المتهمتين (س،ع) و(أ، ي) بخمس سنوات حبسا نافذا، فيما قضت في حق المتهمة (ح،ف) بأربع سنوات حبسا نافذة بعد مؤاخذتهن من أجل "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام، وتحريض الغير وإقناعه بارتكاب أفعال إرهابية، وجمع أموال بنية استخدامها لارتكاب أفعال إرهابية، والاشادة بأفعال تكون جرائم إرهابية وبتنظيم إرهابي طبقا للمواد 1-2018 و2-218 من القانون المتعلق بمكافحة الإرهاب" كل واحدة حسب المنسوب إليها.
وكانت المصالح الأمنية قد تمكنت في 3 أكتوبر 2016 من تفكيك خلية إرهابية مكونة من عشر نساء، سبع قاصرات وثلاث راشدات، وجهت لهن تهم التخطيط للقيام بأعمال تخريبية داخل المملكة.
وسبق للمحكمة ذاتها أن قضت في 20 يوليوز المنضرم، بأحكام تراوحت بين سنتين وخمس سنوات حبسا نافذا في حق القاصرات السبعة من بينهن فتاة بطنجة، بعد متابعتهن من أجل "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية والاشادة بتنظيم "داعش" الإرهابي والإشادة بأفعال تكون جريمة ارهابية".
اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أعادت استنكارها للأحكام الصادرة ضد المتهمات، معتبرة الأحكام أحكاما جائرة و ودعت للإفراج عنهن.





Facebook Google Twitter



2016 © جميع الحقوق محفوظة - طنجة7